ivitube.com

جمال هليل يكتب: دورى‭.. ‬مضرب‭ ‬الأمثال‭!!‬

 ‬الدورى‭ ‬المصرى‭ ‬يختلف‭ ‬عن‭ ‬كل‭ ‬الدوريات‭ ‬فى‭ ‬العالم‭ ‬كله‭!! ‬فإذا‭ ‬كان‭ ‬الاتحاد‭ ‬الدولى‭ ‬يطالب‭ ‬مختلف‭ ‬الدول‭ ‬بتنظيم‭ ‬دورى‭ ‬محترفين،‭ ‬وإعلان‭ ‬الاحتراف‭ ‬أسلوب‭ ‬حياة‭ ‬فى‭ ‬دنيا‭ ‬كرة‭ ‬القدم‭.. ‬فمصر‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬سباقة‭ ‬بالتنفيذ‭ ‬وإنما‭ ‬هى‭ ‬فى‭ ‬آخر‭ ‬طابور‭ ‬الدوريات‭ ‬العالمية‭ ‬لأن‭ ‬ما‭ ‬ننظمه‭ ‬عندنا‭ ‬لا‭ ‬يمت‭ ‬للاحتراف‭ ‬بصلة‭ ‬من‭ ‬قريب‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬بعيد‭.. ‬أبسط‭ ‬ما‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬نراه‭ ‬ونشاهده‭ ‬هى‭ ‬الملاعب‭ ‬بدون‭ ‬جماهير‭.. ‬مدرجات‭ ‬خاوية‭ ‬ينعق‭ ‬فيها‭ ‬البوم،‭ ‬حتى‭ ‬إننا‭ ‬نشاهد‭ ‬المباريات‭ ‬ونسمع‭ ‬أصوات‭ ‬اللاعبين‭ ‬داخل‭ ‬الملعب،‭ ‬بل‭ ‬الأدهى‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬ما‭ ‬يقوله‭ ‬المدربون‭ ‬وما‭ ‬يوجهونه‭ ‬من‭ ‬سباب‭ ‬وشتائم‭ ‬للاعبين،‭ ‬ونحن‭ ‬نسمعه‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬ميكرفون‭ ‬الملعب،‭ ‬وأنا‭ ‬أتعجب‭ ‬والله‭.. ‬هل‭ ‬نحن‭ ‬نشاهد‭ ‬المباريات‭ ‬لنستمتع‭ ‬بالمهارة‭ ‬ونساند‭ ‬الفرق‭ ‬التى‭ ‬نهواها‭ ‬أم‭ ‬لنشاهد‭ ‬مدرجات‭ ‬خالية،‭ ‬ونسمع‭ ‬السب‭ ‬والقذف‭ ‬من‭ ‬اللاعبين‭ ‬والمدربين‭!!‬
هو‭ ‬دورى‭ ‬أصبح‭ ‬مضرباً‭ ‬للأمثال،‭ ‬وأظن‭ ‬أننا‭ ‬ضربنا‭ ‬الرقم‭ ‬القياسى‭ ‬فى‭ ‬العالم‭ ‬كله‭ ‬بالمدرجات‭ ‬الخالية‭ ‬والمباريات‭ ‬التى‭ ‬لا‭ ‬تحضرها‭ ‬الجماهير،‭ ‬فمنذ‭ ‬حادث‭ ‬بورسعيد‭ ‬المؤلم‭ ‬ونحن‭ ‬نخشى‭ ‬الاقتراب‭ ‬أو‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬تلك‭ ‬الكارثة‭ ‬وكأنها‭ ‬من‭ ‬المحرمات،‭ ‬حتى‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬الأخطاء‭ ‬التى‭ ‬تسببت‭ ‬فى‭ ‬الكارثة‭ ‬أصبحت‭ ‬ممنوعة‭ ‬على‭ ‬الإعلام‭ ‬لأن‭ ‬القضاء‭ ‬تدخل‭ ‬فيها‭ ‬وأصدر‭ ‬كلمة‭ ‬وكان‭ ‬أهم‭ ‬بنوده‭ ‬أن‭ ‬يلعب‭ ‬المصرى‭ ‬خارج‭ ‬ملعبه‭ ‬خمس‭ ‬سنوات،‭ ‬وانتهى‭ ‬الحكم‭ ‬وانقضت‭ ‬المدة‭.. ‬لكن‭ ‬الإعلام‭ ‬مازل‭ ‬مستمراً‭ ‬على‭ ‬جماهير‭ ‬بورسعيد‭ ‬لأن‭ ‬فريقها‭ ‬يلعب‭ ‬خارج‭ ‬أرضه‭ ‬فى‭ ‬الإسكندرية‭ ‬منذ‭ ‬وقوع‭ ‬الكارثة‭.. ‬والآن‭ ‬تصرخ‭ ‬جماهير‭ ‬بورسعيد‭ ‬ويشكو‭ ‬مجلس‭ ‬إدارة‭ ‬المصرى‭ ‬من‭ ‬التعسف‭ ‬ضدهم‭ ‬وإصرار‭ ‬الأمن‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬اللعب‭ ‬فى‭ ‬بورسعيد‭.. ‬فإلى‭ ‬متى؟‭!!!‬
الأحكام‭ ‬القضائىة‭ ‬بإقامة‭ ‬الدورى‭ ‬بدون‭ ‬مباريات‭ ‬أو‭ ‬منع‭ ‬المصرى‭ ‬من‭ ‬اللعب‭ ‬على‭ ‬أرضه‭ ‬انقضت‭ ‬وانتهت‭.. ‬ولكن‭ ‬الأمن‭ ‬مازال‭ ‬مصراً‭ ‬على‭ ‬استمرار‭ ‬اللعب‭ ‬بدون‭ ‬جماهير‭.‬
هل‭ ‬هذا‭ ‬معقول؟‭! ‬كل‭ ‬التجارب‭ ‬التى‭ ‬أقيمت‭ ‬للمنتخب‭ ‬أو‭ ‬للأهلى‭ ‬والزمالك‭ ‬بحضور‭ ‬جماهيرى‭ ‬كانت‭ ‬منتهى‭ ‬الالتزام‭!!‬
حتى‭ ‬روابط‭ ‬الأندية‭ ‬تم‭ ‬حلها‭ ‬وانتهى‭ ‬زمانها‭.. ‬والمصرى‭ ‬لعب‭ ‬على‭ ‬أرضه‭ ‬فى‭ ‬البطولة‭ ‬الأفريقية‭ ‬للأندية‭ ‬وكانت‭ ‬جماهيره‭ ‬منتهى‭ ‬الالتزام‭ ‬علاوة‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الأحكام‭ ‬القضائىة‭ ‬لم‭ ‬تدين‭ ‬جماهير‭ ‬بورسعيد‭ ‬بصفة‭ ‬خاصة،‭ ‬فى‭ ‬زمن‭ ‬الإخوان‭ ‬الله‭ ‬لا‭ ‬يعيده‭!! ‬فلماذا‭ ‬الإصرار‭ ‬على‭ ‬إقامة‭ ‬الدورى‭ ‬بدون‭ ‬جماهير؟‭!! ‬ولماذا‭ ‬لا‭ ‬يلعب‭ ‬المصرى‭ ‬على‭ ‬أرضه؟‭!!‬
مثال‭ ‬بسيط‭ ‬لفريق‭ ‬المصرى‭ ‬الذى‭ ‬يتكلف‭ ‬فى‭ ‬الموسم‭ ‬الواحد‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عشرة‭ ‬ملايين‭ ‬جنيه‭ ‬مقابل‭ ‬السفر‭ ‬والإقامة‭ ‬فى‭ ‬الإسكندرية‭ ‬وتأجير‭ ‬ملعب‭ ‬برج‭ ‬العرب‭.. ‬وهى‭ ‬غرامة‭ ‬بدون‭ ‬ذنب‭ ‬يتكبدها‭ ‬المصرى‭ ‬سنوياً‭ ‬لكن‭ ‬الأهم‭ ‬هو‭ ‬منع‭ ‬جماهيره‭ ‬من‭ ‬الاستمتاع‭ ‬بفريقها‭ ‬الذى‭ ‬يمثل‭ ‬مصر‭ ‬فى‭ ‬السباق‭ ‬الأفريقى‭!! ‬إلى‭ ‬متى‭ ‬سيظل‭ ‬الأمن‭ ‬واضعاً‭ ‬يده‭ ‬على‭ ‬زمام‭ ‬الأمور‭ ‬ويتعامل‭ ‬بمبدأ‭ ‬‮»‬الأمان‭ ‬الظالم‮«‬‭.. ‬أى‭ ‬تأمين‭ ‬الناس‭ ‬من‭ ‬المشاكل‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬تحدث‭ ‬حتى‭ ‬ولو‭ ‬يمنعها‭ ‬من‭ ‬الاستمتاع‭ ‬بالدورى‭ ‬أو‭ ‬حتى‭ ‬ولو‭ ‬بتشويه‭ ‬صورة‭ ‬مصر‭ ‬الكروية‭ ‬أمام‭ ‬العالم‭ ‬كله‭!! ‬قلناها‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬فلتكن‭ ‬عودة‭ ‬الجماهير‭ ‬بالتدريج،‭ ‬لكن‭ ‬هذا‭ ‬التدرج‭ ‬لم‭ ‬يحدث‭ ‬ولم‭ ‬نصل‭ ‬إليه‭ ‬رغم‭ ‬أنها‭ ‬تجرى‭ ‬خلفه‭ ‬من‭ ‬سنوات‭!!‬
وقالوا‭ ‬إن‭ ‬المصرى‭ ‬سيعود‭ ‬لملعبه‭ ‬بعد‭ ‬انقضاء‭ ‬العقوبة‭ ‬لكن‭ ‬يبدو‭ ‬أن‭ ‬مفيش‭ ‬فايدة،‭ ‬والمصيبة‭ ‬أننا‭ ‬لا‭ ‬نجد‭ ‬من‭ ‬يقرأ‭ ‬ويسمع،‭ ‬ورغم‭ ‬تغيير‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬عدة‭ ‬مرات،‭ ‬لكن‭ ‬يبدو‭ ‬أن‭ ‬من‭ ‬حوله‭ ‬يقدمون‭ ‬لكل‭ ‬وزير‭ ‬صورة‭ ‬سوداء‭ ‬عن‭ ‬المصرى‭ ‬وجماهيره‭ ‬أو‭ ‬عن‭ ‬جماهير‭ ‬الكرة‭ ‬المصرية‭!!‬
أظن‭ ‬كفانا‭ ‬خيبة‭ ‬المنتخب‭ ‬فى‭ ‬كأس‭ ‬العالم‭ ‬وفشل‭ ‬كوبر‭ ‬وتدهور‭ ‬مستوانا‭ ‬وضياع‭ ‬سمعتنا‭ ‬فى‭ ‬العالم‭.. ‬ولا‭ ‬يعنى‭ ‬تحقق‭ ‬لقب‭ ‬الأسوأ‭ ‬فى‭ ‬تنظيم‭ ‬الدوريات‭ ‬وبدون‭ ‬جماهير؟‭!‬
جمال هليل

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *